المزيد من الشركات توظف اللاجئين

يعمل الآن الكثير من الأشخاص الذين فروا إلى ألمانيا في الشركات. قام معهد (IW) بنشر دراسة تظهر أن المزيد من الشركات تقوم الآن بتوظيف وتدريب اللاجئين أكثر من ذي قبل. توظف حوالي واحدة من كل أربع شركات في ألمانيا (24 في المئة) لاجئين، مما يعني أن إجمالي عدد الشركات 429،000. مقارنة بعام 2016، زاد العدد بنسبة واحد في المئة. غالبًا ما يوظف هؤلاء كمساعدين، وتوظف شركة واحدة من بين كل عشر شركات اللاجئين كمتدربين. أشارت الشركات إلى أن الافتقار إلى المهارات اللغوية وارتفاع نفقات الرعاية هي من الأسباب الرئيسية لعدم توظيف اللاجئين. ومع ذلك، ووفقًا للدراسة، يرى أرباب العمل الذين يوظفون اللاجئين ثراءً في الثقافات المتعددة. بالإضافة إلى ذلك، فإن المستوى العالي من الالتزام وتحفيز العمل لدى اللاجئين يشجع الشركات على توظيفهم على المدى الطويل.

الدراسة الكاملة على الموقع:

https://www.iwkoeln.de/studien/gutachten/beitrag/sarah-pierenkemper-christoph-heuer-mehr-gefluechtete-in-ausbildung-und-beschaeftigung.html

tun092204

Impressionen zum Leben in Zeiten der Corona-Pandemie: Foto: tünews INTERNATIONAL; Mostafa Elyasian, 27.09.2020

المزيد من المعلومات حول كورونا بلغتكم إضغط هنا

Related posts