كورونا: كمامات الأنف والفم

نرى في الوقت الراهن الكثير من الناس في الطرقات وهم يرتدون كمامات قطنية تغطي أنوفهم وأفواههم لتجنب الإصابة بفيروس كورونا أو للحد من انتشار العدوى، حيث أنّ ارتداء الكمامة يقي من انتشار الرذاذ المنبعث من الفم أو الأنف عند السعال أو العطاس. تختلف جودة هذه الأقنعة وفقاً لمواصفات محددة وهناك تعليمات خاصة بطرق الوقاية واستخدام الكمامات يمكنكم قراءتها على الموقع التالي

(https://www.tagesspiegel.de/berlin/mundschutz-selber-machen-ohne-naehen-eine-anleitung-zum-basteln-einer-atemschutzmaske/25692528.html)

من يرتدي الكمامة يحمي نفسه والآخرين أيضاً من الرذاذ المتطاير عند الكلام، السعال، التنفس أو العطاس، وفقاً للمعيار الأوروبي رقم 14683 للحماية والوقاية من انتشار الأمراض

وأّما الناس الأكثر حاجة لهذه الأقنعة، هم العاملون في المجال الطبي أو بدور الرعاية الصحية، حيث الحالات الأكثر خطورة هناك

وقد أوضح رئيس مجلس المدينة السيد “يوآخيم ڤالتر” في مؤتمر صحفي تم عقده بتاريخ الثالث من الشهر الجاري مدى صعوبة تأمين هذه المواد على الرغم من أن المقاطعة قد أمنت ما يقارب 850000 كمامة. لكن هناك حاجة كبيرة لارتدائها من قِبل العاملين في المجال الصحي، ممّن لا يستطيعون ترك مسافة الأمان المطلوبة ـ متر ونصف ـ للوقاية من الفيروس بينهم وبين الأشخاص الآخرين بسبب طبيعة عملهم

tun040403

Impressionen von der neuen Fieberamblanz des Landkreises Tübingen. Achtung: Termine nur über den Hausarzt! Foto: tünews INTERNATIONAL; Mostafa Elyasian, 24.3.2020

المزيد من المعلومات حول كورونا بلغتكم إضغط هنا

Related posts

Leave a Comment