شركة في توبنغن تعمل على لقاح ضد الفيروس

تعمل شركة التكنولوجيا الحيوية كوريفاك في توبنغن بشكل محموم على تطوير لقاح ضد فيروس كورونا. وقال ثورستن شولر المتحدث باسم الشركة لصحيفة تونيوز الدولية أنه سيتم اختبار لقاحين على حوالي 100 شخص في يونيو/حزيران لعام 2020. فإذا أظهرت هذه التجربة السريرية الأولى نتائج جيدة، سوف تجرى تجربة ثانية على عدة آلاف من الناس. وقبل الموافقة على اللقاح ستاتي مرحلة ثالثة مع عدد أكبر من المشاركين. “عادة تستغرق عملية كهذه عدة سنوات” شولر “ولكن بسبب الحاجة الملحة التي أوجدها الوباء، نتوقع إنجاز ذلك خلال مدة أقصر. كما يعتقد رئيس معهد روبرت كوخ أن المدة حتى ربيع 2021 واقعية. ثم يمكن أن يبدأ إنتاج مئات الملايين من اللقاحات في توبنغن. ومع التوسع في الإنتاج كما يحدث حاليًا يمكن أن يتم رفع عدد الحصص إلى المليارات

إلى جانب شركة كوريفاك تحاول العديد من الشركات حول العالم تطوير لقاحات باستخدام طرق مماثلة. “لكننا لا نرى أنفسنا في سباق ضد هؤلاء المنافسين، ولكن في سباق مع الوقت. من المهم إيجاد مكون نشط آمن وفعال ، لتحصين البشر ولا يسبب المرض ، أوضح شولر

mRNAالطريقة التي تستخدمها (كوريفاك) مبتكرة للغاية: “من خلال تقنيتنا ، نقوم بتحفيزجسم الإنسان لإنتاج لقاح خاص به. لهذا الغرض نستخدم رسول الجسم الطبيعي

الذي نزوده بمعلومات حول الفيروس بحيث يتم برمجته وحقنه في الخلايا البشرية. يتعرف الجسم على البروتين الذي تنتجه الخلايا كشيء غريب وتنشط الأجسام المضادة ضده. بهذه الطريقة نستطيع تقليد الإصابة بالفيروس الطبيعي وبذلك ننشط آلية الدفاع الذاتية للجسم. إذا سار كل شي على ما يرام سيحتاج كل شخص، فقط ل1 ميكروغرام، أي إلى مليون جرام من اللقاح فقط

tun032603

Impressionen zum Leben in Zeiten der Corona-Pandemie: Foto: tünews INTERNATIONAL; Mostafa Elyasian, 01.04.2020

المزيد من المعلومات حول كورونا بلغتكم إضغط هنا

 

Related posts

Leave a Comment